info@suwar-magazine.org

مقتل 22 مدني في قصف النظام السوري والجيش التركي لمناطق في كل من إدلب وتل رفعت

مقتل 22 مدني في قصف النظام السوري والجيش التركي لمناطق في كل من إدلب وتل رفعت
Whatsapp
Facebook Share

 

تستمر الخسائر البشرية مع استمرار الحملة العسكرية التي تشنها قوات النظام مدعومة من روسيا على ريفي إدلب الجنوبي وحماه الشمالي منذ ما يقارب السنة في حين قصفت المدفعية التركية مدينة تل رفعت.

 

قصفت طائرات النظام السوري الحربية اليوم الاثنين على سوق شعبي في مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب، ما أدى إلى مقتل 13 مدني والعدد مرشح للارتفاع بوجود 18 جريح بعضهم في حالة خطرة بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي كان قد وثق سقوط المئات من الضحايا منذ بداية الهجوم على المنطقة.

 

وفي سياق متصل، قال المرصد إن غارات جوية روسية استهدفت سجنا في إدلب مما تسبب في سقوط ضحايا وهروب سجناء. ولم يقدم أرقاما محددة.

 

ووثق المرصد عدد الضحايا الذين قضوا جراء الغارات الجوية الحربية السورية - الروسية على ريفي إدلب وحماة منذ الاتفاق التركي-الروسي فقد وصل العدد إلى 674 مدني كما وثَّق المرصد خلال الفترة الممتدة من 15 شباط/فبراير 2019 وهو تاريخ الاجتماع الإيراني –التركي - الروسي وحتى الأول من ديسمبر/كانون الأول، فقدان 5301 شخصًا في مناطق الهدنة الروسية – التركية بين مدنيين وعسكريين من أطراف عدة. أما الأشخاص الذين فقدوا حياتهم منذ بدء الاتفاق الروسي – التركي، فعددهم وصل إلى 5535 شخصاً في مناطق الهدنة الروسية – التركية خلال تطبيق الاتفاق الروسي – التركي.

 

اقرأ المزيد:

 

طائرات النظام تُخرِج آخر مشفى بريف إدلب الجنوبي عن الخدمة

 

من جهة أخرى فقد "لاحقت" اليوم الاثنين القذائف التركية المدنيين الذين فروا من مدينة عفرين وأريافها بعد الهجوم التركية عليها، قتل 9 مدنيين بينهم ثمانية أطفال دون الـ15 من العمر في قصف مدفعي تركي استهدف مدينة تل رفعت الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في محافظة حلب، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن في تصريح له لوكالة فرانس برس أن "القصف التركي وقع قرب مدرسة أثناء خروج الأطفال منها" في تل رفعت في ريف حلب الشمالي.

 

الكتاب

هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ
هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ

تابعنا على الفيسبوك
آخر المقالات
إعلان
حقوق النشر © 2019 جميع الحقوق محفوظة للمجلة، تم التطوير من قبل شركة Boulevard